النجاح -  توفي الشاب مصطفى سعيفان أبو عثمان (21 عاما) من بلدة بديا في محافظة سلفيت، متأثرا بجروحه التي اصيب بها بحادث السير الذي وقع يوم الجمعة الماضي على مفرق قراوة بني حسان.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة المقدم لؤي ارزيقات، أن الشاب أبو عثمان توفي في مستشفى داخل أراضي الـ48 متأثرا بجروحه، حيث كان يتعالج هو وسائق المركبة بحادث السير الذي وقع يوم الجمعة الماضي على مفرق قراوة بني حسان غرب سلفيت، ليرتفع عدد الضحايا إلى 3 في الحادث بعد وفاة موفق حسني نجار (46 عاما) من يتما جنوب نابلس، وكريم علي بري (19 عاما) من سنيريا في قلقيلية.