غزة - النجاح - شيّع المواطنون في غزة، اليوم السبت، جثماني الشهيدين خالد الربعي (14 عاما)، وعلي الأشقر (17 عاما)، اللذين ارتقيا أمس الجمعة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركتهما في المسيرات السلمية شرق قطاع غزة.

وانطلق موكب تشييع الشهيد الربعي من أمام مجمّع الشفاء الطبي غرب مدينة غزة باتجاه منزل ذويه في حي الشجاعية شرق المدينة، وألقى عليه ذووه ومحبوه نظرة الوداع الأخيرة قبل أن تتم الصلاة عليه ومواراته الثرى في مقبرة الشهداء شرق بلدة جباليا شمال القطاع.

كما شيعت جماهير شعبنا جثمان الشهيد علي الأشقر من مخيم جباليا شمال القطاع إلى مثواه الأخير.

وانطلق موكب التشييع من أمام المستشفى الاندونيسي وصولا إلى منزل ذويه في المخيم لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة قبل أن يوارى الثرى في مقبرة الشهداء وسط صيحات الغضب والاستنكار ضد الجرائم البشعة التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي في حق أبناء شعبنا.