النجاح - يتدفق حجاج بيت الله الحرام صباح اليوم التاسع من ذي الحجة، إلى صعيد جبل عرفة القريب من مكة المكرمة. وذلك ليشهدوا الوقفة الكبرى ويقضوا الركن الأعظم للحج وهو الوقوف بعرفة طيلة نهار اليوم. ثم ينفر الحجيج مع مغيب شمس يوم عرفات إلى مزدلفة.

ويعود الحجاج إلى منى صبيحة اليوم العاشر، اي يوم غد الاحد لرمي جمرة العقبة والنحر. ثم الحلق أو التقصير والتوجه إلى مكة لأداء طواف الإفاضة.

ويقضي الحجاج في منى أيام التشريق الثلاثة، الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من ذي الحجة، لرمي الجمرات الثلاث. وبعدها يتوجه الحجاج إلى مكة لأداء طواف الوداع وهو آخر مناسك الحج.