ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - كشفت دراسة جديدة أن الاحتفاظ بالاتصال البصري قد يجعل الناس أقل عرضة للكذب عليك حيث درس علماء النفس في جامعة تامبيري بفنلندا تأثير النظرة المباشرة على حمل الشخص على قول الحقيقة.

ويقول الفريق إن النتائج لها آثار عملية على الأوضاع اليومية والمهنية مثل استجواب الشرطة.

ويُعتقد أن الناس يمتنعون عن الكذب عند النظر في عيونهم لأنه يتطلب المزيد من الجهد للحفاظ على لغة الجسد صادقة بينما يشاهدون رد فعل الشخص الآخر.

وهذه هي المرة الأولى التي يحقق فيها الباحثون في تأثير الاتصال البصري على الكذب .

"وتشير النتائج الحالية إلى أنه في مثل هذه الحالات قد يؤدي استخدام الاتصال البصري إلى زيادة احتمال الحصول على إجابة صادقة".

ويتطلب بناء الكذبة مزيدا من الجهد والاضطرار إلى ضبط السلوكيات حتى يظهر صريحاً أثناء التحقق من رد فعل الشخص الآخر.

وناقش الباحثون أن هذه النظريات ليست تفسيرات محتملة للنتائج.