نابلس - النجاح -  تتجه قيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في معتقلي "عوفر" و "ريمون" نحو إعادة بناء هيكلية الوضع التنظيمي، وذلك من خلال عملية انتخابية ستنظم غدا الخميس، بمشاركة أبناء الحركة كافة.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيان، اليوم الأربعاء، إن إعادة البناء والهيكلية أُطلق عليها "مؤتمر الوحدة وسيادة النهج التنظيمي"، ليكون ذلك بمثابة الانطلاقة الحقيقية نحو واقع تنظيمي مختلف يهدف إلى استهداف كافة تفاصيل الحياة اليومية والاعتقالية في "عوفر" و "ريمون"، ومن خلالها سيتم توحيد الحركة في كافة السجون بهيئة رسمية مسماة.

وأضافت أن العملية الانتخابية ستكون مرنة وستستمر لمدة أسبوع على الأقل، للخروج بأفضل النتائج والمعطيات، التي ستنعكس على واقع الأسرى داخل المعتقلات، منوهة إلى أن هذه العملية الانتخابية تُعقد لأول مرة داخل معتقل "عوفر" منذ إنشائه، وهي بمثابة توأمة بين أسرى حركة فتح القابعين داخل معتقلي "عوفر" و "ريمون".