النجاح - قررت وزارة الصحة الإسرائيلية منع بيع وشراء الأسماك والأحياء البحرية التي تم اصطيادها من البحر الأبيض المتوسط ​​وذلك حتى إشعار آخر، لاحتمال تلوثها بكميات كبيرة من مادة القطران، في ظل الكارثة البيئية التي حلت بالسواحل.

وأشارت التقارير إلى أن القرار الذي اتخذته الوزارة، مساء الأربعاء، يأتي كإجراء احترازي، إذ لم تصدر حتى الآن أي نتائج تشير إلى الخطر الذي قد يمثله استهلاك الأسماك من جراء التلوث الحاصل.

ويعمل الخبراء في معامل وزارة الزراعة الإسرائيلية على تحليل عينات من الأسماك تم اصطيادها إثر انجراف بقعة نفط كبيرة إلى السواحل، لاستبعاد إمكانية احتوائها على مواد ملوثة.

وأوضحت أن ذلك يأتي بسبب تلوث الشواطئ بمادة القطران من مستوطنة روش هنيكراه قرب الحدود اللبنانية شمالا وحتى شواطئ عسقلان جنوبا.