النجاح - يواجه كل من بيني غانتس، وغابي أشكنازي، وهما زعماء حزب أزرق - أبيض، اتهامات بخرق فترة العزل الصحي بعد أن تبين أنهما خالطا مصابًا بفيروس كورونا.

وبحسب الإذاعة، فإن غانتس وأشكنازي التقيا في القدس، وخرقا تعليمات وزارة الصحة بالدخول في العزل الصحي.

وادعى الوزيران أنهما حصلا على إذن من وزارة الصحة لتأجيل دخولهما لساعات بعد اكتشاف مخالطتهما للمصاب، إلا أن الوزارة نفت ذلك.

ويشك أشكنازي أن مكتب غانتس يقف خلف تسريب معلومات الليلة الماضية حول أنه هو من خرق العزل، وهو ما نفاه المكتب لاحقًا.