وكالات - النجاح - توقعت دراسة جديدة أعدّها باحثون في جامعة "تل أبيب" أن يضرب زلزال مدمر المنطقة قد تصل قوته 6.5 درجة على مقياس ريختر خلال السنوات القليلة المقبلة.

ووفقًا للدراسة المنشورة في مجلة Science Advances، والتي استعرضت حوالي 220 ألف عام من جيولوجيا البحر الميت من خلال الحفر ودراسة قاع البحر ، أظهر الباحثون أنه يمكن تسليط الضوء على نمط الزلازل المدمرة التي يبدو أنها تضرب المنطقة كل 130 إلى 150 سنة.

وأشارت إلى أن آخر زلزال ضرب المنطقة يعود إلى 93 عامًا مضت، وتوقع الباحثون أن زلزالًا آخر سوف يضرب المنطقة في المستقبل القريب.

وتسبب الزلزال الأخير الذي ضرب منطقة البحر الميت عام 1927 في إصابة مئات الأشخاص وإلحاق أضرار بعدة مدن رئيسة مثل عمان والقدس وبيت لحم ويافا.