وكالات - النجاح - كشف استطلاع جديد عن تراجع شعبية رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلية بنيامين نتنياهو، وأن 54% من المستطلعين يرغبون بانسحابه من الحياة السياسية، مقابل 36% يرغبون ببقائه، في حين ان 10% من لم يحددوا موقفهم من الامر.

وبحسب الاستطلاع الذي اجرته صحيفة "معاريف" فان حزب الليكود برئاسة بنيامين نتنياهو يحصل على 28 مقعدا مقابل 21 مقعدا لتحالف احزاب اليمين "يمينا" برئاسة نفتالي بينيت، ووفقا للاستطلاع فان حزب "ازرق ابيض" برئاسة بيني غانتس سيحصل على 9 مقاعد.

وذكرت أن حزب "يش عتيد-تيلم" برئاسة يائير لابيد يحصل على 17 مقعدا، القائمة "المشتركة" ستحصل على 14 مقعدا، "يسرائيل بيتنو" على 9 مقاعد، حزب "شاس" للمتدين الشرقيين سيحصل على 9 مقاعد، وحزب "يهدوت هتوراة" للمتدين الاسكناز سيحصل على 7 مقاعد، وحزب "ميرتس" اليساري على 6 مقاعد.

وحول ثقة جمهور المستوطنين الاسرائيلي بامكانية مواجهة بنيامين نتنياهو للتعامل مع أزمة كورونا اجاب 55% من الاسرائيليين انهم لا يثقون بنتنياهو، مقابل 39% يثقون به، في حين ان 6% من المستطلعين لم يحددوا رايهم.