النجاح -  من المقرر أن يجتمع وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي، غابي أشكنازي، مع  وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد آل نهيان، اليوم الثلاثاء، في ألمانيا، لمناقشة اتخاذ المزيد من الخطوات في سياق اتفاق التطبيع بين الطرفين.

ويأتي الاجتماع الثنائي على هامش قمة ثلاثة دعا لها وزير الخارجية الأميركي، هايكو ماس، وذلك خلال لقاءين منفصلين مع أشكنازي وبن زايد قبل نحو أسبوعين.

وقالت وزارة خارجية الاحتلال الإسرائيلية إن أشكنازي ونظيره الإماراتي، سيناقشان مجموعة من الملفات المتنوعة بهدف تعزيز العلاقات.

وذكر المراسل السياسي لموقع "واللا" الإسرائيلي، باراك رافيد، أن المباحثات ستتمحور حول اتفاقيات تلحق بمعاهدة التطبيع التي تم توقيعها برعاية أميركية في واشنطن، الشهر الماضي، في مجالات الطيران والتأشيرات والعلاقات الدبلوماسية والاستثمار والعلوم والتكنولوجيا والمياه والزراعة والطاقة وغيرها من المجالات.

وفي الأسبوع الماضي، كان من المقرر أن يقوم وفد إماراتي يضم كبار المسؤولين بزيارة دولة الاحتلال لمواصلة عمل الفرق التفاوضية، لإتمام اتفاقيات الشراكة، لكن الزيارة ألغيت في أعقاب فرض حكومة الاحتلال الإسرائيلية الإغلاق المشدد للحد من انتشار فيروس كورونا.