النجاح - لا يزال المئات من الإسرائيليين يتظاهرون يوميا أمام مقر إقامة رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" في القدس  المحتلة وأمام منزله في قيسارية وفي عدة مناطق أخرى، للمطالبة باستقالته، لفشله في إدارة أزمة كورونا وتورطه بملفات فساد.

وذكرت إذاعة"كان-11 العبرية، نقلا عن شرطة الاحتلال أن عدد المتظاهرين أمام مقر إقامة نتنياهو في مدينة القدس، شهد مشاركة 15 ألف محتج، كما تظاهر آلاف آخرون أمام منزله بمدينة قيسارية.

وتظاهر بدعوة من حركة "الرايات السوداء" الآلاف في عدة تقاطعات وشوارع ، وخاصة في مدينة "تل أبيب". وطالب المتظاهرون باستقالة نتنياهو بشكل فوري، مرددين شعارات مثل: "هذه حرب على الفساد"، "هذا احتجاج من أجل استعادة الديمقراطية".