وكالات - النجاح - كشف تقرير بالكاميرا الخفية لـ"القناة 13"، عن الفوضى العارمة في القطاع الصحي الاسرائيلي، وتحديدًا في مستشفة "كابلان" الاسرائيلي.

وأبرزت الكاميرا حجم الاكتظاظ وسوء الخدمة وغياب الحد الأدنى من ظروف السلامة العامة، للوقابة من فيروس كورونا المستجد في دولة الاحتلال.

وأظهر التقرير، وجبات الطعام الملقاه على الأرض قبل أن يتم تسليمها إلى المرضى، كما كشف أن الممرضات يسرقن جزء من أكل بعض المرضى. بحسب ترجمة الزميل محمد أبو علان.

وأشار التقرير إلى النقص في وسائل الوقاية للطاقم الطبي، كما أوضح أن مصابة بفيروس كورونا دخلت المستشفى نتيجة الفوضى، وتسببت بإصابة ٥٥ من الطاقم الطبي.

يذكر أن معدة التقرير التي عرضت اليوم الحلقة الأولى من مستشفى كابلان قالت، من يرى الوضع في مستشفى كابلان يعرف سبب وفاة ٦٠٠٠ إسرائيلي سنويا من التلوث في المستشفيات، ووعدت أن تكون حلقة الغد الثانية من مستشفى اسافر هروفيه.

يشار إلى أن حصيلة الوفيات والاصابات بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" ارتفعت في دولة الاحتلال اليوم الأحد، بعد تسجيل حالات جديدة في البلاد، وأعلنت الصحة الإسرائيلية، ان عدد المصابين بفيروس كورونا ارتفع إلى 4247 بعد تشخيص حالات جديدة، بينهم 74 بحالة خطيرة، بالاضافة إلى 15 حالة وفاة.

1