ترجمة : علا عامر - النجاح - طالب سفير حكومة الاحتلال لدى منظمة الأمم المتحدة، داني دانون، مجلس الأمن بإدانة سوريا وتحميلها المسؤولية الكاملة عن نشاطات القوات الإيرانية في أراضيها.

ووفقا لموقع 0404 العبري، أرسل "دانون" رسالة إلى مجلس الأمن،صباح اليوم، يدعي فيها بأن إيران تستغل الأراضي السورية من أجل التحضير لهجماتها ضد "اسرائيل".

وإتهم "دانون" الحكومة الايرانية بأنها تسعى إلى تصعيد التوتر الأمني في منطقة الشرق الأوسط، واستغلال قوات "قدس" من أجل التجسس على "اسرائيل".

وإدعى "دانون" بأن الحكومة السورية تسمح لإيران وحزب الله باستخدام أراضيها من أجل مهاجمة "اسرائيل"، وقال:" أنا أطالب مجلس الأمن بتحميل سوريا مسؤولية ما يحدث على أراضيها".

كما ودعا "دانون" إلى إلتزام مجلس الأمن بإجبار إيران على سحب جميع قواتها من سوريا والشرق الأوسط بشكل عام.

يأتي هذا بعد أن زعم الاحتلال الإسرائيلي أنه وثق فيديو محاولات إيرانية لاستهدافه، انطلاقا من سوريا.

وقالت قوات الاحتلال في الفيديو إنها وثقت محاولة نشطاء إيرانيين أطلقوا طائرة مسيرة مسلحة باتجاه أهداف إسرائيلية من قرية ‎عرنة السورية".

وزعم الاحتلال أنه بعد أن تم تعطيل العملية الإيرانية، قام النشطاء بالتخطيط لإعادة تنفيذ العملية، لكن تم رصدهم وتتبعهم والتشويش عليهم ثم إحباط المخطط.