وكالات - النجاح - يشارك رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، في الانتخابات المقبلة، ضمن القائمة المشتركة بين حزبي "الليكود" برئاسته و "كولانو" برئاسة موشيه كحلون وزير المالية.

وتحمل القائمة التي يترأسها نتنياهو الرقم الخامس بين 32 قائمة تتنافس على 120 حزبا لانتخابات كنيست الاحتلال التي أعلن عن اغلاق باب التسجيل لها الليلة الماضية وسط حالة تشتت بين احزاب اليمين واليسار. وفق "روسيا اليوم"

وقدم تحالف "أزرق-أبيض" الوسطي قائمة مماثلة لتلك التي خاض بها انتخابات أبريل، يتصدرها في المراتب الثلاث الأولى بيني غانتس ، ويئير لبيد، وموشيه يعالون.

وقدم حزب "إسرائيل بيتنا" بقيادة أفيغدور ليبرمان قائمة منفصلة أيضا، شأنه شأن حزب "شاس" اليهودي المتطرف.

وتحت الجناح اليميني، انضوى حزب "اليمين الجديد" و"اتحاد أحزاب اليمين" و"اتحاد اليمين" بقيادة وزيرة العدل السابقة إيليت شاكيد، مع فشل مفاوضات انضمام حزب "عظمة يهودية" إلى القائمة الجديدة، حيث قدم هذا الحزب قائمة منفصلة خاصة به، شأنه شأن حزب "زيهوت".

وعلى الجناح اليساري، سيتنافس في الانتخابات تحالف حزب العمل وحزب "غيشر"، و"المعسكر الديمقراطي" المشكل حديثا والذي يترأسه رئيس حزب "ميريتس" نيتسان هوروفيتس والنائبة المنشقة عن حزب العمل ستاف شافير.

في المقابل، نجحت الأحزاب العربية الأربعة في إحياء قائمة مشتركة بينها بعد تحقيقها نتائج سلبية في انتخابات أبريل التي خاضتها بقائمتين منفصلتين.

وتظهر استطلاعات للرأي نشرتها وسائل إعلام عبرية تعادلا نسبيا بين معسكري اليمين واليسار المعتدل، ما يعني أن حزب ليبرمان الذي يقدم أجندته الخاصة قد يصبح مجددا عنصرا حاسما في ميزان القوى لتشكيل حكومة جديدة.