النجاح - أوضح  ايهود باراك أمس أنه يدرس كل خطوة تخدم ااسرائيل ، وتوفر إحتمالات لقيام معسكر كبير يستبدل حكومة نتنياهو،وقال:" إن إيجاد معسكر وتطوير إمكانية التحالف مع أوساط أخرى هي مهمتي الرئيسية ويتركز جل إهتمامي بكيفية بناء بديل إنتخابي أيديولوجي، إذ يجب أن يسير الأمران معاً".

من جانبه أدلى عمير بيرتس في خطابه الأول بعد إنتخابه رئيسا لحزب العمل الاسرائيلي، أمس الأول بأقوال مماثلة وأجرى في الأيام الأخيرة اتصالات مع جميع الأحزاب بإستثناء "الليكود" وأوضح بأنه على إستعداد للحديث مع كافة الأطراف في معسكر الوسط التي يمكن أن تتعاون معنا".