وكالات - النجاح - أفاد المركز الصحفي للمنطقة العسكرية المركزية الروسية بأن الجنود من أكبر وحدة عسكرية روسية في الخارج، أجروا تدريبات تكتيكية للقضاء على الإرهابيين الافتراضيين بجبال طاجيكستان.

وجاء في بيان صدر عن المكتب: "بحسب خطة التمرين، لاحظت المخابرات جماعة مسلحة (افتراضية) غير شرعية تتحرك على طول سربنتين جبلي باتجاه تجمع سكني. وأحبط أفراد القوات المسلحة خطط "المسلحين" بتوجيه ضربة مفاجئة من الجناح".

وأضاف أن طواقم المركبات المدرعة من طراز "بي تي أر-82" قامت بالقضاء على الجماعة المسلحة باستخدام المدافع الأوتوماتيكية بالقرب من حدود المدينة. وجاء ذلك بدعم من القناصة المسلحين ببنادق القنص من طراز "كورد ام".

وذكر المكتب أن وحدات القاعدة العسكرية الروسية الـ201 تشارك بانتظام في المناورات العسكرية على مختلف المستويات، بما فيها المناورات الدولية. وفي أغسطس الماضي شارك نحو 1,8 ألف عسكري من هذه الوحدة العسكرية الروسية في التدريبات العسكرية الروسية الأوزبكية الطاجكية المشتركة. ومن المخطط أن يشارك العسكريون الروس في أكتوبر القادم في التدريبات العسكرية المشتركة مع الدول الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي التي ستجري أيضا في أراضي طاجيكستان.