وكالات - النجاح - قتلت امرأة أمريكية بالرصاص أثناء اقتحام مبنى الكونغرس من طرف أنصار الرئيس دونالد ترامب، أمس الأربعاء، ليتبين لاحقا أنها آشلي بابيت، الجندي السابق في القوات الجوية الأمريكية.

وأكد رئيس شرطة العاصمة الأمريكية واشنطن، روبرت كونتي، إنه تم إطلاق النار على بابيت من قبل ضابط شرطة في الكابيتول، مشيرا إلى أن التحقيق الداخلي جار للوقوف على حيثيات الحادث ، وأعلن عن وفاة بابيت في وقت لاحق، بعد نقلها إلى مستشفى محلي في حالة حرجة.

تجدر الإشارة إلى أن آشلي بابيت من المحاربين القدامى، خدمت 14 عاما في القوات الجوية الأمريكية، بحسب زوجها.

ولقي 4 أشخاص حتفهم واعتقل 52 آخرين، بعد أن اقتحم أنصار الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب مبنى الكونغرس .