نابلس - النجاح - أكدت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء، أن أكثر من 2600 لاجئ عادوا إلى عاصمة إقليم ناغورني قره باغ، ستيباناكرت، خلال الأربعة أيام الماضية، وذلك بعد توقف القتال بين أذربيجان وأرمينيا.

 وذكرت الوزارة في بيان، أن "أكثر من 2600 لاجئ عادوا إلى ستيباناكرت منذ 14 نوفمبر الجاري"، وذلك في أعقاب التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين الطرفين الأذري والأرميني برعاية روسية.

هذا ووقعت أرمينيا وأذربيجان برعاية روسيا، اتفاقا لوقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، وقعوا إعلانا مشتركا حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ.

وينص إعلان وقف إطلاق النار على بقاء القوات الأرمينية والأذربيجانية في مواقعها الحالية، ونشر قوات حفظ سلام روسية على امتداد خط التماس في قره باغ والممر الواصل بين أراضي أرمينيا وقره باغ.