وكالات - النجاح - قررت شركة "طيران كندا"، أنها ستخفض عدد موظفيها إلى قرابة النصف، بسبب جائحة كورونا، وهو ما يعني تسريح نحو 20 ألف موظف.

وأفاد بيان صادر عن الشركة الكندية أنها خفضت رحلاتها 95 بالمئة جراء الوباء، وسط توقعات بعدم عودة الرحلات إلى طبيعتها في الأجل القريب.

وذكر البيان أن الشركة قررت تقليص حجم العمالة بنسبة تتراوح بين 50 و60 بالمئة، مشيرا إلى أن لديها في الوقت الراهن 38 ألف موظف.

ووضح أن قرار التقليص سيدخل حيز التنفيذ في السابع من يونيو/ حزيران المقبل.

وبذلك من المتوقع أن تسرّح "طيران كندا"، قرابة 20 ألف موظف لديها.

وبينما حققت الشركة أرباحا بقيمة 345 مليون دولار في الربع الأول من 2019؛ تعرضت في الفترة نفسها من العام الحالي لخسائر بقيمة مليار و5 ملايين دولار، جراء جائحة كورونا.