النجاح - دعا رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوتشا المواطنين، على إغلاق الصنابير وتقليل مرات الاستحمام لمواجهة جفاف يجتاح شمال ووسط البلاد.

وأعلنت هيئة المياه في بانكوك، الأسبوع الماضي، أن مياه الصنبور أصبحت مالحة بعد تسرب مياه البحر إلى نهر تشاو فرايا، مصدر معظم احتياجات تايلاند من المياه.

وأكدت متحدثة باسم الحكومة، أن مجلس الوزراء وافق يوم الثلاثاء على إنفاق ثلاثة مليارات بات (100 مليون دولار) لحفر آبار واستخراج مياه جوفية بهدف التخفيف من الجفاف الذي يتوقع أن يتفاقم في غضون الشهور القليلة المقبلة.

ويبدأ موسم الجفاف في تايلاند في نوفمبر تشرين الثاني ويمتد عادة حتى أبريل نيسان على الرغم من أن السلطات أعلنت في العام الحالي أنه قد يستمر حتى يونيو حزيران. وأعلنت السلطات حالة الجفاف في مناطق زراعية في 14 إقليما في وسط وشمال وشمال شرق البلاد.

ومع انخفاض مخزونات المياه طلبت الحكومة من المزارعين في بعض الأقاليم القريبة من حوض نهر تشاو فرايا عدم زراعة الأرز خارج موسمه.