نابلس - النجاح - نشرت صحيفة "واشنطن بوست" عبر صفحاتها  أن إيران درست أهدافها بدقة خلال الضربة الصاروخية لتفادي وقوع خسائر في القواعد الأمريكية في العراق.

وأكدت الصحيفة عن مسؤولين رفيعي المستوى في الإدارة الأمريكية أن هذه الخطوة سمحت لإيران بـ"الحفاظ على ماء الوجه"، وتجنب اندلاع مواجهات عسكرية على نطاق واسع.

يذكر أن التوتر في الشرق الأوسط  زادت حدتة، بعد مقتل نحو 30 عنصراً من مسلحي "كتائب حزب الله" جراء القصف التي قامت به الولايات المتحدة لـلكتائب  في العراق وسوريا في ديسمبر الماضي، ما أثار غضب أنصاره الذين هاجموا السفارة الأمريكية في بغداد.

وفي الثالث من الشهر الجاري استهدفت طائرة أمريكية بلا طيار سيارة كانت تقل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني والقيادي بالحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس قرب مطار بغداد الدولي وقتلتهما مع عدد من مرافقيهما.

وقد قامت  إيران بقصف قاعدتين أمريكيتين في العراق  بالصواريخ الباليستية دون أن يسفر ذلك عن وقوع ضحايا وذلك رداً على مقتل سليماني.