نابلس - النجاح - دعت وزارة الخارجية البولندية، إلى معاقبة المعتدين على السفارة الأمريكية في بغداد وتحمليهم المسؤلية القانوية.

ونشرت وزارة الخارجية البولندية بيان لها يوم أمس الأربعاء على الموقع الإلكتروني الخاص بها: "نحن ندعو الحكومة العراقية، إلى تحميل المسؤولية القانونية للمذنبين في ارتكاب هذا الفعل، وكذلك لكل من يقف خلفهم. وتؤكد بولندا أنه وفقا لاتفاقية فيينا حول العلاقات الدبلوماسية، يتعين على البلد المضيف ضمان حماية البعثات الدبلوماسية ومقراتها".

يذكر أن المئات من مؤيدي "الحشد الشعبي" تظاهروا يوم الثلاثاء في محيط السفارة الأمريكية بالعاصمة العراقية بغداد، احتجاجا على قصف أمريكي استهدف مواقع تابعة لقوات الحشد قبل ذلك بيومين أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

فيما حاول المتظاهرون اقتحام مقر السفارة الأمريكية، وأضرموا النار في بوابتها وأحرقوا نقاط تفتيش حولها، وأسفرت الاشتباكات بين حرس السفارة والمحتجين عن إصابة عشرات الأشخاص.

يشار إلى أن السلطات العراقية دعت المحتجين للابتعاد عن السفارة، وأكدت حرصها على حماية المقرات الدبلوماسية الأجنبية في البلاد.