النجاح - قضى 16 شخصا بينهم ستة أطفال وأعلن عن فقدان ثلاثة آخرين، اليوم السبت، في حادث غرق جديد على طريق الهجرة عبر بحر إيجه، وفق ما ذكرته وكالة "فرانس برس".

وأفادت شرطة المرافئ، استنادا إلى شهادات ثلاثة ناجين هم امرأتان ورجل، تمكنوا من الوصول سباحة إلى جيرة أغاثونيسي، بأنه ما زال هناك راكبان مفقودان أو ثلاثة.

وتتواصل عمليات البحث في البحر بمساعدة وسائل ضخمة بينهما سفينة تابعة لوكالة "فرونتيكس" الأوروبية للحدود.

وتم انتشال 16 جثة بينها جثث الأطفال الستة، قبالة جزيرة اغاتونيسي جنوب شرق بحر ايجه، بحسب إذاعة "اي ار تي" العامة.

وقالت شرطة الحدود إن هناك ثلاثة مفقودين، بناء على روايات ثلاثة ناجين هم امرأتان ورجل تمكنوا من بلوغ الساحل. وتم نقلهم إلى جزيرة ساموس القريبة حيث ينتظر معرفة مزيد من التفاصيل منهم عن الضحايا وملابسات غرق المركب.