وكالات - النجاح - عزت شركة فيسبوك اليوم، الثلاثاء، العطل الذي طرأ على خدماتها إلى "تغيير خاطئ في إعدادات" الخوادم.

وتوقّفت تطبيقات "واتسآب" و"فيسبوك" و"إنستغرام" حول العالم، عن العمل، مساء الإثنين، مسجّلة انقطاعا واسعا استمرّ لأكثر من 6 ساعات، وشمل عشرات ملايين المستخدمين على الأقل. كما تمّ الإبلاغ عن مشاكل في الدخول إلى "تويتر"، ومحرّك البحث "جوجل"، وموقع "أمازون" كذلك.

وقال عملاق التواصل الاجتماعي في بيان إنّ "الأشخاص والشركات في جميع أنحاء العالم يعتمدون علينا للبقاء على اتّصال ببعضهم البعض"، مضيفاً أنه "نتقدّم بالاعتذار لأولئك الذين تأثروا" بانقطاع خدمات فيسبوك والمنصّات التابعة له والذين يحتمل أن يكون عددهم قد بلغ، وفقاً لخبراء في مجال الأمن السيبراني، مليارات الأشخاص.