النجاح - قررت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" أنه سيتم تأخير إطلاق تلسكوب جيمس ويب أو "العين الذهبية" مرة أخرى إلى 31 أكتوبر من العام المقبل والذي سيكون أكبر وأقوى تلسكوب سيتم إطلاقه إلى الفضاء.

وعزت الوكالة أسباب التأخير إلى تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى التحديات التقنية التي تواجه الانتهاء من استكمال العمل بالمرصد الفضائي.

 

 

 

وأوصت نتائح عملية تقييم المخاطر التي تم إجراؤها مؤخرا إلى تأخير عملية إطلاق تلسكوب جيمس ويب، حيث كان من المقرر نقله إلى ميناء الفضاء الأوروبي في كورو، غيانا الفرنسية، لإطلاقه على متن صاروخ فضائي من طراز آريان 5 تحت إشراف وكالة الفضاء الأوروبية .

ومن مهام التلسكوب الجديد التقاط الأشعة تحت الحمراء في الطيف الكوني، حيث سيدرس مراحل متعددة من تاريخ الكون، بما في ذلك تشكلَ الأنظمة الشمسية القادرة على دعم حياة على كواكب شبيهة بالأرض، إضافة إلى دراسة تطور نظامنا الشمسي.