وكالات - النجاح - طورت شركة "فاليو" الفرنسية نظاماً جديداً بمثابة ثورة في تكنولوجيا الواقع الافتراضي تتيح للآباء الوجود "افتراضياً" مع أبنائهم المراهقين أثناء قيادتهم السيارة بهدف الاطمئنان والمراقبة عند بعد، ولكن كراكب افتراضي يجلس في المقعد الخلفي للسائق.

وأطلقت الشركة، المتخصصة في تطوير البرمجيات الذكية للسيارة، على نظامها اسم "Voyage XR"، والذي يسمح أيضاً لكبار السن بركوب السيارة، رغم جلوسهم على الأريكة في المنزل، بارتداء نظارة واقع افتراضي.

آلية العمل
يعتمد النظام على مجموعة من كاميرات ومستشعرات وسلسلة ميكروفونات وتقنية تتبع واتصال عن بعد، وبمجرد نقر سائق السيارة على زر في المقود واختياره الشخص المراد "إحضاره افتراضياً" داخل السيارة يبدأ التواصل والمحادثة معه بعد ارتداء الطرف الآخر نظارة واقع افتراضي ليظهر كأنه راكب افتراضي يراه السائق في المرآة.

وتعتقد الشركة أن هذا النظام يزيد مستوى الأمان داخل السيارات ذاتية القيادة، حسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.