وكالات - النجاح - نشر الحساب الرسمي لمنظمة الصحة العالمية على منصة "تويتر" تغريدة حول متغيرات فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19، وتحديدًا متغير دلتا الذي يعتبر أكثر قابلية للانتقال مقارنة بالسلالات الأخرى لفيروس كورونا.

وتضمنت التغريدة مقطع فيديو للدكتورة ماريا فان كيركوف، خبيرة علم الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، والتي قالت فيه إن العلماء والخبراء يحاولون التوصل إلى فهم أفضل لأسباب القدرة السريعة لمتغير دلتا على الانتشار، مشيرة إلى أنه لا تتوافر صورة كاملة بعد، إلا أن المعلومات المتاحة حتى الآن تؤكد أن المتغير يسمح للفيروس بالالتصاق بالخلية بسهولة ويسر أكثر، ومن ثم تتفوق على جهاز المناعة بسهولة ولهذا يعد متغير دلتا أكثر قابلية للانتقال ونشر العدوى.

وأضافت الخبيرة الأممية قائلة، إن منظمة الصحة العالمية حصلت على بيانات من دولتين تشير إلى أن هناك مخاطر متزايدة تؤدي إلى دخول الحالات إلى المستشفيات، لكن لم يترجم ذلك إلى زيادة في الحالات الشديدة أو الوفيات، بمعنى أن عدد الأشخاص المصابين بعدوى متغير دلتا لا يموتون بمعدلات أكثر من المتغيرات الأخرى لفيروس كورونا المُستجد.

وأردفت قائلة: "لكن يجب أن أقول مجددًا إن الفيروس في الوقت الحالي مستمر في التغير، وبالتالي يمكن أن تكون هناك متغيرات وطفرات، وأنها ستستمر ويمكن أن تجعل الفيروس أكثر شدة".

ونوهت الدكتور ماريا، عالمة الأوبئة والمسؤولة عن إدارة مكافحة كوفيد-19 بمنظمة الصحة العالمية، إلى أن اللقاحات المعتمدة تحقق نتائج ضد متغير دلتا من حيث الحالات المرضية الشديدة والوفيات حتى الآن.

ولفتت الدكتورة ماريا إلى أن الموقف ديناميكي حقًا ويتغير حرفياً يومًا بعد يوم، لذا فإن أفضل حل لمواجهته هو محاصرة الفيروس ومنع انتشاره والإصابة بالعدوى في المقام الأول، لأنه كلما زاد تداول الفيروس تغيرت خصائصه.