النجاح - يقوم الكثير من الاشخاص بممارسة التمارين الرياضية وخصوصاً الركض وهم يحملون بأيديهم الهاتف الخلوي. فهذا يساعدهم على معرفة المدة التي استغرقها التمرين. كما يمكن هذا الجهاز ان يستخدم من اجل الاستماع الى الاغنيات المفضلة.

لكن يبدو ان هذه العادة ليس صحية بحسب ما اشارت اليه الطبيبة الرياضية فيكتوريا تشايكوفسكي في حديث إلى صحيفة Le Figaro الفرنسية. ولفتت في هذا السياق إلى أن حمل الهاتف بيد واحدة اثناء الركض يمكن أن يؤدي إلى حدوث خلل على مستوى توازن الجسم وإلى المعاناة من بعض الأوجاع في المفاصل، الأرداف، الكتفين والركبتين.

كذلك كتبت سيسيل بريتان مطلقة مدونة Run Fit And Fun: "غالباً ما لا يعرف الناس إلى أي مدى يمكن حمل الهاتف الخلوي أن يسبب خللاً في التوازن وخصوصاً على مستوى الجزء الأعلى من الجسم. لكن إذا ركضنا من مرتين الى 3 مرات أسبوعياً لمدة ساعة واحدة في كل مرة، قد ينحني هذا الجزء لبضعة ميلليمترات إلى أحد الجانبين ويجب عدم اهمال هذا".

كذلك يمكن حمل الهاتف أن يؤدي الى التشتت الذهني وإلى عدم التركيز على الحركات الرياضية وخصوصاً من أجل الإجابة على الرسائل أو الاتصالات أو التواصل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.