نابلس - ترجمة خاصة - النجاح - إذا كنت تبحث عن طريقة صحية تجعلك تتناول السكريات بدون الحاق الضرر بصحتك، عليك تناول التوت البري.

على الرغم من صغر حجمه، يعتبر التوت البري غنياً بالعناصر الغذائية الضرورية لجسم صحي، والتي تساهم بشكل كبير في تحسين الحالة الصحية لمعظم اجزاء الجسم.

ذكرت مدونة mercola مجموعة من هذه الفوائد العجيبة لفاكهة التوت البري، ترجمها موقع "النجاح الاخباري" منها:

  • حماية الدماغ

يحتوي التوت البري على مادة الانثوسيانين، التي توجد في التوت الازرق والاحمر والاسود، اضافة إلى مواد كيميائية نباتية أخرى تعمل كمضادات أكسدة ومضادات للالتهابات، اضافة إلى مضادات الفيروسات التي تلعب دوراً مهما في الوقاية من شيخوخة الدماغ واضطرابات التنكس العصبي.

  • الحفاظ على صحة الأمعاء

يحتوي التوت البري على مضادات للميكروبات، ومضادات الاكسدة من البوليفينول التي تساعد على تقليل الاصابة بالالتهابات البكتيرية، وتزيد اعداد البكتيريا النافعة في المعدة عند اتحادها مع مادة البر وبيوتك.

  • الحفاظ على صحة القلب

أظهرت الأبحاث احتواء التوت البري على مركبات الفلافونويد التي تساعد على الوقاية من الإصابة بأمراض القلب من خلال تقليل الاجهاد التأكسدي الالتهابات إضافة إلى تحسين قوة الشعيرات الدموية وتثبيط تكون الصفائح الدموية.

كما ويساعد تناول التوت البري بانتظام على خفض ضغط الدم ، الأمر الذي يساهم بشكل كبير في الوقاية من أمراض القلب.

  • الوقاية من الاصابة بمرض السكري

أشارت الدراسات إلى أن اضافة التوت البري إلى النظام الغذائي، يساعد على الوقاية من الاصابة بمرض السكري خاصة نوعه الثاني لمساهمته في تحسين مقاومة الانسولين في الجسم.

  • تحسين القدرة المعرفية

بعد اجراء دراسة على مجموعة من المشاركين الذين ينتظمون في تناول التوت البري على مائدة الافطار، وجد الباحثون تحسن في القدرات المعرفية لديهم مقارنة مع غيرهم من المشاركين الذين لم ينتظموا بتناوله.

وأوضح الباحثون أن السبب في ذلك هو احتواء التوت البري على عناصر تساعد على زيادة تدفق الدم والاكسجين مما يحسن الذاكرة والتركيز.