النجاح - أعلنت وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، أن الفحوص أكدت إصابة 3 حالات بالإيبولا شمال غربي البلاد في مدينة مبانداكا بمنطقة بالمدينة قريبة من نهر الكونغو.

وقال البيان الصادر عن الوزارة إن الحالات المشتبه بها تم الإبلاغ عنها في مقاطعة وانغاتا بالقرب من النهر.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن جمهورية الكونغو الديمقراطية تواجه خطرا "كبيرا للغاية "على الصحة العامة من تفشي مرض الإيبولا بعد أن تأكدت إصابة مريض في مدينة كبرى.

وبهذا ترفع المنظمة تقييمها لخطورة المرض في الكونغو من "كبير"، كما ارتفع تقييم خطورته على دول المنطقة إلى "كبير" بعد أن كان "معتدلا"، لكن الخطر العالمي لا يزال منخفضا.

وجاءت إعادة التقييم بعد تأكد أول حالة في مبانداكا، وهي مدينة يسكنها نحو 1.5 مليون نسمة، في حين كانت تقارير سابقة قد أفادت بانتشار المرض في مناطق نائية، حيث يمكن أن يكون التفشي أبطأ.