النجاح - ولود جديد مختلف. بعضهم يولد مع خصل شعر كاملة والبعض الأخر يأتي برأس أصلع تماماً. وقد أثبتت الدراسات العلمية أن الأمهات الحوامل اللاتي يعانين من حرقة مزمنة أثناء الحمل من المحتمل أن يلدن أطفالاً مع شعر كثيف. وفي كثير من الحالات، يرجع ذلك إلى تأثير هرمون الاستروجين على الجنين النامي.

 

ويمكن أن يجذب شعر حديثي الولادة الكثير من الاهتمام من الأقارب والاصدقاء من وقت ولادتهم. ولكن قبل أن تبدأ بتحميل الصور الرائعة لمولودك الجديد مع شعره الازغب على الانترنت، قد ترغب في معرفة لماذا ظهر هذا الشعر في المقام الأول، ولماذا لا ينبغي أن تقلق بشأنه.

لانوغو هو اسم الشعر الرقيق والناعم الذي يظهر في جميع أنحاء الوجه والكتف، والظهر للمواليد الجدد. هذا الشعر يتطور عادة اثناء نمو الجنين داخل الرحم ويختفي بين الاسبوع 36 إلى 40 للحمل. إذا ولد طفلك مع كمية رائعة من الزغب في جميع أنحاء جسمه، فمن المحتمل ان يتساقط هذا الشعر بحلول الشهر الـ 4 من العمر.

الهدف الأساسي من نمو شعر لانوغو هو حماية طفلك خلال فترة وجوده في الرحم. سوف يكون على جلد الطفل  مادة تشبه الجبن تدعى فيرنيكس لمنعه من الالتصاق في الرحم. لانوغو بمثابة سطح لاصق للفيرنيكس للبقاء على جلد الطفل دون ان يتحلل في السائل الذي يحيط بالجنين.

يقال بأن عدم الشعور بالراحة وحرقة المعدة بسبب ارتداد الحمض هو علامة على أن طفلك سيكون له رأس كامل من الشعر الكثيف.

وهذا ما أكدته الدراسات طويلة الأمد على النساء الحوامل اللواتي يعانين من حالات خفيفة أو حادة من حرقة المعدة، وقد عانين من نوبات متكررة من ارتداد الحمض. في بعض الأحيان، يمكن أيضا أن يتم الكشف عن الشعر على الموجات فوق الصوتية.

تواجه النساء الحوامل حرقة المعدة بسبب الاسترخاء المفرط للعضلة العاصرة المريئية السفلى لضخ الحمض الى أنبوب الطعام، مما يسبب أعراض انتفاخ وآلم في الصدر. ومع ذلك، يعتبر هرمون الاستروجين عاملا مساهما لتحفز نمو الشعر على رأس طفلك.