النجاح - أكد خبراء في علم الكيمياء أن كريمات الوقاية من الشمس قد تحوي مركبات تؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة.

يستعمل الكثير من الناس عند ذهابهم إلى السباحة كريمات خاصة لحماية البشرة من أشعة الشمس، التي قد يؤدي التعرض إليها لفترات طويلة إلى الإصابة بحروق جلدية خطيرة أو حتى سرطان الجلد

وحول هذا الموضوع قال كيميائيون تابعون لجامعة موسكو الحكومية في روسيا: "خلال أبحاثنا عن المستحضرات الطبية، لاحظنا أن العديد من الكريمات الواقية من الشمس تحوي مادة avobenzone المعروفة بقدرتها على حماية الجلد من الأشعة الضارة،
المادة بحد ذاتها آمنة وغير مضرة، وتدخل اليوم في العديد من الكريمات ومستحضرات التجميل، ومن أهم مزاياها قدرتها على امتصاص الأشعة فوق البنفسجية وتحويل موجاتها إلى أخرى غير ضارة، فهي تحول الطاقة الضوئية إلى طاقة حرارية، لكن استعمالها بطريقة خاطئة أو مع مركبات معينة قد يكون خطرا".

وأضافوا: "لقد لاحظنا أن هذه المادة في حال وجودها في مركبات مائية من الممكن أن تتحلل وتشكل مركبات كيميائية خطيرة، وخصوصا في حال امتزاجها مع المياه المعالجة بالكلور كمياه المسابح وتعرضها للأشعة فوق البنفسجية
وفي تلك الحالة لو استخدم الناس كريمات الوقاية من الشمس، التي تحوي الـ avobenzone وتعرضوا لهذا النوع من المياه، ستدخل أجسادهم مواد كيميائية عن طريق الجلد الرطب قد تعرضهم لمشاكل صحية جمة".