النجاح - قدمت نيابة الاحتلال الإسرائيلي العامة إلى محكمة الاحتلال المركزية في اللد، صباح اليوم الخميس، لائحة اتهام ضد إمام المسجد العمري (الكبير) في مدينة اللد، الشيخ يوسف الباز (63 عاما)، والذي اعتُل قبل نحو ثلاثة أسابيع بزعم "التحريض على العنف والإرهاب والتهديد" من خلال شبكة التواصل الاجتماعي ‘فيسبوك’ ضد نائب رئيس بلدية  الاحتلال في اللد، يوسي هاروش".

ويدعي الاحتلال في لائحة الاتهام أن "الإمام الباز يفعّل صفحة فيسبوك تحتوي على آلاف الأصدقاء والمتابعين. وظهر في لائحة الاتهام أن المدعى عليه كان قد كتب بوست في فيسبوك وأضاف إليه مقطع فيديو صغير يظهر مقتل شرطيين، وأرفق مع الفيديو نصًا يشجّع من خلاله على أعمال العنف ضد عناصر الشرطة. وحصد هذا البوست الكثير من التعليقات المؤيدة والداعمة. كما قام الإمام الباز بنشر بوست مهددًا نائب رئيس بلدية اللد وأشخاصًا آخرين".

وبالتزامن مع لائحة الاتهام،طلبت نيابة الاحتلال وضع شروط تقييدية للإفراج عن الباز لغاية الانتهاء من الإجراءات. وفرضت المحكمة عليه عدم الارتباط بشبكة الإنترنت، ومنعته من السفر وفرضت عليه ضمانات مالية.

واعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلية إمام وخطيب المسجد العمري الكبير في مدينة اللد، الشيخ يوسف الباز، قبيل فجر يوم 17 حزيران/ يونيو 2021، وذلك بشبهة "التحريض على العنف والإرهاب والتهديد" في شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إثر الاحتجاجات الأخيرة في البلدات العربية ضد العدوان على غزة واقتحام المسجد الأقصى ومحاولات إجلاء العائلات في حي الشيخ جراح في القدس.