وكالات - النجاح -  هدمت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس، منزلين قيد الإنشاء في قلنسوة في أراضي 48 ويعودان لعائلة أبو عرار في قلنسوة، وتحديدا في المنطقة الغربية من المدينة.

وجرت عملية الهدم، صباح اليوم الخميس وهي الثالثة لعائلة أبو عرار التي تسكن في المنطقة الغربية (سهل قلنسوة)، إذ إن السلطات الإسرائيلية هدمت قبل نحو عامين منزلا للعائلة، وفي العام 2017 هدمت منشآت وحظيرة للمواشي.

كما أن جرافات السلطات الإسرائيلية هدمت منزلا يعود لعائلة أبو سمهدانة في قرية أم بطين، ومنزلا متنقلا وديوانا يعود لعائلة أبو صيام في مدينة رهط، ومسكنا في قرية الزرنوق، كما هدمت مساكن أهالي قرية العراقيب مسلوبة الاعتراف والمهددة بالاقتلاع والتهجير في منطقة النقب، جنوبي البلاد، وذلك للمرة 183 على التوالي، يوم أمس الأربعاء.

وتجدر الإشارة إلى أن البلدات الفلسطينية بأراضي الـ48 شهدت تصعيدا في هدم المنازل والمحال التجارية والورش الصناعية بذريعة عدم الترخيص كما حصل في عين ماهل ويافا وشفاعمرو وكفر قاسم وقلنسوة وكفر ياسيف وعرعرة وأم الفحم واللد ويافا وسخنين وحرفيش وبلدات عربية بالنقب وغيرها.