النجاح - حيّت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، في اجتماع السكرتارية الدوري، الذي عقد مساء أمس الإثنين في الناصرة، عشرات الآلاف من جماهير شعبنا التي شاركت في الأيام والأسابيع الأخيرة في سلسلة تظاهرات ومظاهرات، ضد تواطؤ حكومة الاحتلال مع استفحال الجريمة، وبشكل خاص مظاهرة طمرة يوم السبت الماضي، والمظاهرات في مدينة أم الفحم.

ودعت المتابعة إلى تصعيد النضال ووقف فوري لحالة التردي الخطير في شبكات التواصل، على خلفية الانتخابات في دولة الاحتلال.

وقدم رئيس المتابعة، محمد بركة، استعراضا لأهم القضايا الناشئة، مؤكدا على أهمية مظاهرة طمرة، وزخم المشاركة فيها، وأيضا زخم المظاهرات في أم الفحم وباقة الغربية، وعشرات التظاهرات التي شهدتنا بلداتنا العربية، مشددا على ضرورة أن تكون التظاهرات اللاحقة في يوم وساعة محددة للجميع، كي يكون صداها أكبر.