النجاح - خرج العشرات من أهالي مدينة اللد مساء اليوم الأربعاء في مظاهرة احتجاج أمام محطة شرطة الاحتلال في المدينة، تنديدًا واستنكارًا للعنف ضد الاهالي.

وجاءت التظاهرة في أعقاب اعتداء أفراد الشرطة بالضرب على عائلة حوامدة من مدينة اللد، وأصيب خلالها شابين وامرأتين وطفل، ومن بينهم مسنّة، تم نقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ورفع المتظاهرون شعارات منددة بعنف الشرطة، واعتداءاتها على الأهالي.