النجاح - قدمت فرقة "هوبتاكتيون" الألمانية، الليلة، عرضًا للرقص المعاصر ، بعنوان "موقف مع دوبلنجر"، ضمن فعاليات مهرجان رام الله للرقص المعاصر.

واستمر العرض لمدة 50 دقيقة، رقص فيه اثنين بحثا خلال العرض الفروقات الثقافية في الفنون بين الأسود والأبيض، وما الذي يعكس نفسه على بقية الثقافات.

وكانت قوات الاحتلال رفضت منح التصاريح للفرقة المغربية التي كان من المفترض أن تقدم عرضه غداَ الأربعاء، لذلك قررت إدارة المهرجان استبداله بعرض "سرية رام الله" الذي كان موعده الخميس.

ويذكر أن مهرجان رام الله للرقص المعاصر جزء من مشروع "المهرجانات الفلسطينية نحو تحقيق التعاون والاندماج المجتمعي" الذي يموله من الاتحاد الأوروبي.