النجاح - طالبت محكمة أمن الدولة الأردنية  متهما هاربا في ما يعرف بقضية "فتى الزرقاء" بتسليم نفسه، وأمهلته 10 أيام لتسليم نفسه.

وبينت المحكمة، أنها ستباشر محاكمة 17 متهما في القضية بعد انتهاء المهلة الممنوحة للمتهم الهارب، حيث أحيل ملف القضية إلى المحكمة للنظر فيه.

وأسندت للمدعى عليهم تهم تتعلق بـ"جناية القيام بعمل إرهابي من شأنه تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وإلقاء الرعب بين الناس وترويعهم وتعريض حياتهم للخطر باستخدام سلاح بالاشتراك".

والقضية تعود لشهر أكتوبر الماضي، حين اختطف الفتى صالح الذي لقب لاحقا بـ"فتى الزرقاء"، من قبل حفنة جناة بعد خروجه إلى السوق لشراء الخبز، فقطعوا يديه وفقؤوا عينيه وضربوه بأداة حادة على وجهه، انتقاما من والده بمزاعم "ارتكابه" جريمة بحق أحد أقربائهم.