وكالات - النجاح - قالت جامعة أكسفورد، إنها بصدد بدء دراسة للتحقق من شكل الاستجابة المناعية بعد إعطاء لقاح كورونا، الذي طورته بالتعاون مع شركة أسترازينيكا بطريق الاستنشاق.

وستشمل الدراسة مبدئياً 30 متطوعاً أصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاماً.

وكان باحثون بريطانيون قد قالوا في سبتمبر الماضي إن لقاحات مرشحة لأن يتم إعطاؤها بالاستنشاق طورتها جامعة أكسفورد وإمبريال كوليدج ستدخل التجارب للتأكد مما إذا كانت تثير استجابة مناعية موضعية في الجهاز التنفسي.

يأتي هذا بينما أعلنت شركة أسترازينيكا الخميس أن فعالية لقاحها المضاد لكوفيد-19 بلغت 76%، في تحليل جديد لتجربتها الرئيسية في الولايات المتحدة.

وأكدت أسترازينيكا من جديد ا أن اللقاح الذي طورته مع جامعة أوكسفورد فعال بنسبة 100% في مواجهة الأشكال الحادة أو الحرجة من المرض.

وأضافت أن فاعلية اللقاح تبلغ 85% بين البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاماً.

ويعتبر لقاح أسترازينيكا حيوياً في مواجهة انتشار كوفيد-19 في أنحاء العالم، ليس فقط بسبب محدودية المعروض من اللقاحات وإنما أيضاً لأن نقله أسهل وأرخص من تلك المنافسة.

وحصل لقاء أسترازينيكا على تصريح بالتسويق المشروط أو الاستخدام الطارئ في أكثر من 70 دولة.

وأوقف حوالي 12 دولة بشكل مؤقت تقديم هذا اللقاح هذا الشهر بعد تقارير تربط بينه وبين تجلط نادر في الدم لدى عدد صغير جداً من الأشخاص. لكن هيئة الرقابة على الدواء في الاتحاد الأوروبي قالت الأسبوع الماضي إن اللقاح آمن.