وكالات - النجاح - قال مدير برنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية مايكل رايان، أن العام الثاني لوباء الفيروس التاجي قد يكون أكثر صعوبة من الأول.

وتابع رايان في بث مباشر: "نحن ندخل العام الثاني /للوباء/، وقد يكون الأمر أكثر صعوبة، بالنظر إلى ديناميكيات انتشار "كورونا" وبعض المشاكل التي نراها".

وشدد على أن البيانات التي تلقتها المنظمة خلال الأسبوعين الماضيين تشير إلى أن الإصابات "بلغت الذروة مرة أخرى"، وقال: إن نصف الكرة الأرضية الشمالي، خاصة أوروبا وأمريكا الشمالية، يشهد "عاصفة مثالية".

وأشار إلى أن زيادة انتشار العدوى كانت نتيجة عوامل مثل الصقيع، والاحتشاد داخل المباني وانتشار سلالات جديدة من فيروس كورونا.

وأفادت منظمة الصحة العالمية بأن عدد الإصابات بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم تجاوزت 90 مليونا، وتوفي ما يقرب من مليوني شخص، وتم خلال الـ 24 ساعة الأخيرة تسجيل 546016 حالة إصابة جديدة بـ "كوفيد – 19" ، إضافة إلى 9884 حالة وفاة في العالم.