نابلس - النجاح -  سُجّلت اسبانيا 6,528 وفاة من أصل 78,747 إصابة. وفي ضوء هذه الأعداد، ثمّة أمل لدى السلطات الإسبانيّة في أن تكون ذروة العدوى اقتربت.

ويقول مدير مركز الطوارئ الصحية الإسبانية فيرناندو سيمون إن "مشكلتنا الأساسية في هذا الوقت هو ضمان ألا تمتلئ أقسام العناية الفائقة".

ونبه سيمون الى أن "ست مناطق (من بين 17) بلغت سقف قدرة استيعابها وتقترب ثلاث أخرى من بلوغه". وشملت التدابير المتخذة لمكافحة كوفيد- 19 في إسبانيا إيقاف "الأنشطة غير الضرورية"