نابلس - النجاح - اتخذ محافظ سلفيت د. اللواء عبدالله كميل، اليوم الأربعاء، قراراً بمنع دخول المستوطنات، ومنع التعامل مع المستوطنين نهائياً للوقايه من فيروس كورونا.

وجاء هذا القرار بالتشاور مع محافظ سلطة النقد وموافقة رئيس الوزراء.

وقال كميل تعليقا على آلية التعامل مع تداعيات القرار :"سيتم التعامل مع العمال كما الموظفين، حيث يتم تأجيل دفعات القروض لأربعة شهور وكذلك الشيكات، شريطة الحصول على كتاب من البلدية أو المجلس القروي، موجهاً لفرع البنك يفيد بأنك تعمل في اسرائيل أو في المستوطنات وتوقفت عن العمل منذ هذا التاريخ وتتم المصادقه عليه من مديرية العمل وأخيراً المحافظ، ويذهب الكتاب إلى فرع البنك لاعتماده وبذلك تتم تلبية احتياجات العمال سواء في المستوطنات او في الداخل، وعليه يمنع منعا باتا العمل في المستوطنات وكذلك على العمال في إسرائيل الترتيب للمبيت داخل اسرائيل مع المشغلين".

يشار إلى وجود أكثر من 600 مصنع استيطاني في مناطق مستوطنة أريئيل ومصانع بركان الاستيطانية.