النجاح - قدم محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين محمد محمود صباح اليوم الخميس، التماسا للمحكمة العليا الإسرائيلية، للإفراج عن جثمان الشهيد الأسير رائد الصالحي (21 عاما) من مخيم الدهيشة في بيت لحم.

وأوضح محامي الهيئة أنه تم التوجه للمحكمة العليا الاسرائيلية بعد مماطلة وتجاهل نيابة الاحتلال في القدس التماسا سابقا تقدمت به الهيئة يوم الثلاثاء الماضي، ولم يتم إصدار أي ردود عنها بخصوصه.

يذكر أن الأسير الصالحي سقط شهيدا في مستشفى هداسا عين كارم قبل خمسة أيام، وترك ينزف لمدة ساعة ونصف بعد إطلاق النار عليه من قبل جنود الاحتلال لحظة اعتقاله من منزله بتاريخ 7/8/2017، ما أدى لتدهور حالته الصحية وفقدانه الكثير من الدماء.