نابلس - خاص - النجاح - أكد استشاري الصحة العامة وعلم الأوبئة في غزة، د. محمد أبو ريا، مساء اليوم السبت، أن ما يميز ظهور حالات تحمل السلالة الجنوب أفريقية في دولة الاحتلال هو تمحور وتغير الجين لفيروس كورونا، وبالتالي يمثل خطورة على دولة الاحتلال ومناطق السلطة الوطنية الفلسطينية، ويؤدي إلى مزيد من التفشي.

وأوضح خلال استضافته عبر "فضائية النجاح" أن فيروس كورونا من مجموعة "rna"، وهي مجموعة غير مستقرة وتنتج سلالات جديدة تتحور عبر المسارات الحديثة عن طريق جين "h5001y".

ولفت إلى أن اصابة الشباب في مقتبل العمر هو مسار الفيروس الجديد، وبالتالي، حدة أعراضه لا تختلف عن الفيروس السابق، لكن سرعة انتشاره تفوق السابق بأكثر من 70 مرة.

ورجح أن تصل السلالة الجديدة إلى الضفة الغربية أو قطاع غزة من خلال المعابر والتنقل، سواء عبر البضائع أو المسافرين.

وشدد على أن التحدي الأكبر أمام الأجهزة الصحية يكمن في محاولة وضع بروتوكولات وتعزيز وضع الحجر بل وتفعيله بعدما تم ايقافه وتحويله إلى الحجر المنزلي.