نابلس - النجاح - قال رئيس  نادي الاسير قدورة فارس، ان الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 84 يوماً،  من الممكن ان يستشهد في أي لحظة، نظراً لتدهور وضعه الصحي، في ظل الاضراب المفتوح عن الطعام، ما يعرض اجهزة جسمه للخطر، مضيفاً:" ان الاسير الاخرس يرفض تلقي اي مدعمات او محاليل".

وأوضح فارس خلال حديثه لـ"النجاح الإخباري": المرحلة الأخيرة من الإضراب ممكن ان تشهد تطور في أي لحظة، مشيراً الى ان هناك حملة فلسطينية مستمرة لدعم الاسير الاخرس، مؤكداً ان نادي الاسير يبذل الجهد الممكن بالتواصل مع المؤسسات الرسمية والأهلية، من اجل اطلاق سراح الاسير ماهر الاخرس.

ودعا فارس كل المؤسسات المنظمة والفصائل، والنقابات، والهيئات، والمنظمات ان تبذل كافة طاقاتها في هذه اللحظات الحاسمة.

وتابع: "60 أسيرا في سجون الاحتلال شرعوا  قبل يومين بإضراب مفتوح عن الطعام  داخل عدة سجون، لإنهاء قضية العزل الانفرادي، وإعادة الأسرى وائل الجاغوب، وحاتم القواسمي، وعمر خرواط، الى الاقسام".

وأشار فارس إلى ان عدد الأسرى المرضى 700 من بينها 120 أسيراً مصابين بأمراض تهدد حياتهم.

يذكر أن هناك 5000 أسير يقبعون في سجون الاحتلال منهم 42 أسيرة و200 طفل واكثر من 700 حالة مرضية وكبار السن، ومنهم من أمضى اكثر من 40 عاما خلف القضبان، و500 معتقل اداري بدون محاكمة.