نابلس - النجاح - أكد د.عبد السلام الخياط المحاضر في جامعة النجاح والخبير في الصحة العامة أن مصطلح " مناعة القطيع" هو مصطلح علمي طبي المقصود به انه وعندما تصل نسبة المناعة للأمراض المعدية في مجتمع ما نسبة عالية مما يؤدي الى تحصين جميع المجتمع بعد تلقيهم اللقاحات ضد اي مرض معدي، لكن تم استخدام مصطلح " مناعة القطيع" خلال جائحة كورونا بطريقة خاطئة.

وأشار الخياط أن مناعة القطيع لا تستعمل لعلاج او حماية المجتمع بل هي تحصل بعد سنوات بعد توفر علاج او لقاء يمكن ان يحصن جزء كبير من المجتمع من اي مرض معدي

وأوضح الخياط  خلال حديث عبر "فضائية النجاح"، ان كل الدعوات التي تدعو لمناعة القطيع في جائحة كورونا ليست دقيقة علميا ولا يمكن تحقيقها خلال فترة وجيزة، حتى الآن المناعة التي يكتسبها الجسم بعد الإصابة بكوفيد 19 هي مناعة مؤقتة وهناك بعض الحالات التي تمت اصابتها مرتين بالمرض، ولا يزال البحث العلمي جار في هذا الخصوص.