نابلس - النجاح - اكد الامين العام لحركة المبادرة الوطنية د.مصطفى البرغوثي، أن وحدةالصف الوطني والقيادة الفلسطينية الموحدة، افضل رد على التطبيع من قبل بعض الدول العربية، مضيفا:" بذلك يمكننا تغير المعادلة، وما يحدث الان مناورة امريكية لتغير الوضع القائم في ظل الرفض الفلسطيني لخطط الضم".

وتابع في حديث لـ"النجاح":14 جمعية في البحرين اصدرت بيانات تعارض فيها التطبيع، ويجب ان لا ننجر لما يريد نتيناهو بالدفع له وهو خلق صراع بين الشعوب العربية، فعدونا اسرائيل، فقط ويجب ان نصعد حملتنا لمقاطعة اسرائيل".

يشار الى ان القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية دعت في بيانها الأول الى فعاليات يوم غضب شعبي في مختلف محافظات الوطن وفي الشتات ، استنكارا ورفضا لاتفاقي التطبيع اللذين سيتم توقيعهما مساءً بين الامارات والبحرين مع دولة الاحتلال برعاية أميركية.

وخرج مئات المواطنين في محافظات الوطن كافة، في مسيرات منددة بالتطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي.