نابلس - النجاح - أكدت نائب محافظ محافظة نابلس، عنان الاتيرة، أن طواقم الطب الوقائي قامت بتتبع الخارطة الوبائية في منطقة بلاطة البلد، لرصد المخالطين وعمل الفحوصات اللازمة، إضافة إلى أن كان هناك اجراءات للحد من الحركة داخل المنطقة مع اغلاق كافة المداخل إلى المنطقة التي سجلت اصابات بفيروس كورونا.

وأوضحت خلال لقاء عبر "فضائية النجاح"، أن لجنة الطوارئ التي كانت تعمل على رصد المخالطين وتلبية احتياجات المصابين كانت في اجتماع مع اللجنة العليا للاطلاع على نتائج التطورات في منطقة بلاطة البلد.

وأشارت إلى أن البعض لديه أعراض نتيجة الاصابة بفيروس كورونا، موضحن أن الاصابات جاءت نتيجة أخذ المئات من العينات من المواطنين، ونبهت إلى أن رصد الخارطة الوبائية مستمر، وهذا ما سيوضح غدا عدد الاصابات.

ولفتت إلى أن اصابة 35 شخصا بين الفترة الصباحية والمسائية، يؤكد أن هناك عدد كبير من المخالطين، والطواقم الطبية تقوم حاليا بتتبع الخارطة الوبائية لهم.

وبينت أن قوائم أسماء المصابين التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي غير صحيحة، مشيرة إلى أن ما حدث خارج عن الأغراف والقوانين، وأن الجهة المخولة بالمصابين هي وزارة الصحة من أجل التواصل معهم.

وأكدت على أنه تم أخذ الاجراءات القانونية بحق من قام بنشر أسماء المصابين بفيروس كورونا في محافظة نابلس.

وطمأنت الجميع أن كافة المصابية بخير وبصحة جيدة، والطواقم الطبية تتابعهم باستمرار.

وشددت على ضرورة الالتزام بالاجراءات الوقائية، والتباعد الاجتماعي، وعدم اقامة الحفلات والتجمعات، والتي تعد هي السبب الرئيسي لتفشي الفيروس، موضحة أنه تم مداهمة عدد من الأماكن التي أقيمت فيها حفلات.