النجاح الاخباري - النجاح - قال مدير عام سلطة الترخيص يحيى عكوبة: "إنَّ الأهداف الرئيسة لوزارة النقل والمواصلات من تركيب كاميرات مراقبة داخل مركبات تدريب السياقة، مراقبة أداء المدربين الفاحصين والطلبة أثناء الامتحان الرسمي".

وتابع عكوبة في تصريح لـ"النجاح الإخباري": إنَّ الهدف من تركيب الكاميرات هو مراقبة أداء موظفينا وكيفية تعاملهم مع الطلاب وطبيعة مخاطبتهم في موعد امتحانهم الرسمي، وسط أجواء الرهبة والتوتر التي يشعر بها الطلبة، إذ يقع على عاتق الفاحص تخفيف التوتر وتهدئة الطالب قبل الامتحان".

وأضاف: "هناك العديد من الشكاوي والملاحظات التي وردت من الطلبة حول أداء الفاحص وأنَّه كان السبب في توترهم من الامتحان. وفي هذه الحالة نعود لمراجعة الكاميرات المسجلة بالصوت والصورة للتحقيق من الشكوى".

كما تحدَّث عكوبة عن الهدف الآخر من وجود كاميرات المراقبة في مركبات الفحص، ألا وهو تقييم أداء الطلاب والمتدربين من خلال انتقاء عينات عشوائية.

أما عن موعد تنفيذ وتطبيق هذا القرار أفصح عكوبة بأنَّهم أمهلوا المدربين مدَّة شهرين للعمل على تنفيذ وتطبيق هذا القرار، كما أنَّه سيطبق على مرحلتين الأولى في سيارات الفحص الخصوصي، من ثمَّ مركبات الفحص التجاري.

واختتم حديثه للنجاح الإخباري بأنَّ هذا القرار سيطبق في مناطق الضفة الغربية كافة.