نابلس - رغيد طبسيه - النجاح - بعد توقف استمر أياماً تستأنف بلدية نابلس إزالة التعديات على الطرق، من الساعة الثانية فجراً بدأت أطقم البلدية أعمالها في منطقة رفيديا ترافقها الشرطة والأمن الفلسطيني وبإشراف مباشر من رئيس البلدية.

وأوضح رئيس البلدية بأن البلدية معنية بتنظيم حياة الناس وعدم الاعتداء لا على الحق العام وعلى الحق الخاص واننا مستمرون في عملنا.

إصرار البلدية على المضي في إزالة التعديات دفع عدداً من أصحاب المحلات لتصويب أوضاعهم بأنفسهم ولكنهم طالبوا بعدالة التطبيق وتوفير البدائل

وقال أحد أصحاب المحلات، نحن مع القرار ومع البلدية ولكن مع حفظ حق الناس وأصحاب "الكشكات" وضمان حقوقهم بأماكن اخرى.

لم تخل هذه الليلة من التوتر والتشنج جراء انفعال أصحاب المحلات الغاضبين من قرار البلدية إلا أن الأمور لم تخرج عن السيطرة.